التماس تشديد العقوبة للقيادي في حزب العمال جلول جودي

0
260

التمست النيابة العامة بالغرفة الجزائية الأولى لدى مجلس قضاء العاصمة، اليوم الأربعاء، تشديد العقوبة في حق القيادي في حزب العمال جلول جودي، بعد متابعته من وزيرة الثقافة السابقة نادية لعبيدي عن تهم القذف والتشهير.

وجاءت متابعة نادية لعبيدي للنائب السابق، على خلفية تصريحات له على جريدة “ليبرتي” السنة الماضية، تضمنت تكرارا للاتهامات التي سبق لمسؤولي حزب العمال توجيهها للعبيدي.

ومن بين الاتهامات التي سبق توجيهها للوزيرة السابقة، “منح مشاريع لنفسها عن طريق وكالتها الإشهارية، وتمويل فيلم من إنتاج زوجها”، وسوء تسيير قطاع الثقافة. وأدانت محكمة الحراش بالعاصمة، القيادي في حزب العمال جلول جودي، بثلاثة أشهر حبسا غير نافذ وغرامة مالية قدرها 50 ألف دينار.

وكان وكيل الجمهورية بمحكمة الحراش، قد التمس توقيع عقوبة 6 أشهر حبسًا نافذًا وغرامة مالية قدرها 50 ألف دج في حق جلول جود.

و.ب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا