وزير العدل يشدد على الاهتمام الذي توليه الجزائر لحقوق الإنسان والشعوب وطنيا وإقليميا ودوليا

0
64
وزير العدل

أكد وزير العدل حافظ الأختام, عبد الرشيد طبي, اليوم الثلاثاء, أن احتضان الجزائر لأشغال الدورة العادية ال71 للمحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب, يعكس إرادتها في تعزيز الحدث, مشددا على الاهتمام الذي توليه سلطات البلاد لحقوق الإنسان على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي, وفقا لتوجيهات رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون.

وأوضح وزير العدل حافظ الأختام, في كلمته الترحيبية أن الجزائر وباستضافتها هذه الآلية الافريقية, على مدار شهر كامل, “تؤكد على وفائها لالتزاماتها الاقليمية والدولية منذ انضمامها لأدوات حقوق الإنسان المكرسة في مختلف الصكوك والمواثيق الدولية ذات الصلة”.

ولفت إلى أنها “تواصل عبر هياكلها القانونية والقضائية, في ترجمة مضامين هذه النصوص ضمن قوانينها الوطنية الإجرائية منها والموضوعية, في إطار مواكبة ومسايرة التطور الذي تشهده المجموعة الدولية في سبيل حماية الكائن الإنساني ووقايته من كل ما يهدد حقوقه الأساسية”.

وقال السيد طبي إن الانضمام إلى هذه الآلية “نوع من اليقين الوطني الخالص, بأن تكريس حقوق الانسان والشعوب يحتاج إلى تقرير حماية قضائية ملائمة ومناسبة تكفل باقتضاء هذه الحقوق في حال انتهاكها أو إنكارها”.

ومن هذا المنطلق, يوضح الوزير, فإن كل ذلك “يصب في مسعى بسط الأمن القانوني والقضائي, كمقومين أساسيين من مقومات السلم والأمن في العالم أجمع”, مردفا “وهو ما دأبت عليه الجزائر منذ نيل استقلالها إلى اليوم, وهي تعبر وتقدر تمام التقدير عن أهمية العمل المشترك والتعاون الإقليمي والدولي في مجال احترام
حقوق الانسان وترقيتها”.

ووجه السيد طبي, بهذه المناسبة, التحية والتقدير للمحكمة الافريقية, رئيسة وقضاة وإطارات وموظفين “على المجهودات التي يبذلونها لحماية حقوق الانسان والشعوب في القارة الافريقية”, مبرزا أنها “قد أصبحت بكل اقتدار مرجعية قضائية ورمزية نبيلة للإنسانية الحق, نصرة للقضايا العادلة, وتعد احترافيتها العدلية رصيدا مرجعيا ومبعثا للفخر والاعتزاز بهذه الهيئة القضائية القارية”.

و إذ تجتمع المحكمة الافريقية لحقوق الانسان والشعوب في دورتها الحالية بالجزائر, يقول وزير العدل حافظ الأختام, “فإن السلطات العليا قد وفرت الإمكانيات المادية اللازمة والمرافقة الضرورية في سبيل إنجاح أشغال هذه الدورة, بما يليق بالمقام الرفيع الذي تتبوأه هذه المحكمة المرموقة”.

من جهتها, أعربت رئيسة المحكمة الإفريقية, إيماني داود عبود, عن شكرها الخالص لرئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, لاحتضان الجزائر فعاليات الدورة العادية ال71 للمحكمة القارية, و أيضا للحوار القضائي السادس للاتحاد الإفريقي.

يشار إلى أن الأشغال التي أشرف على افتتاحها الوزير الأول, السيد أيمن بن عبد الرحمان, اليوم الثلاثاء بالمركز الدولي للمؤتمرات “عبد اللطيف رحال”, ستتواصل إلى غاية 4 ديسمبر المقبل.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا