جلسات حول الصناعات التحويلية للجلود

0
146

تحتضن تلمسان الاثنين المقبل الجلسات الجهوية الثالثة حول واقع وآفاق تطوير الصناعات التحويلية للجلود، في إطار إعادة بعث وتنظيم فرعي صناعات النسيج والجلود في الجزائر، بمشاركة أكثر من 150 متعاملا ناشطا في الصناعات التحويلية سيما من ولاية تلمسان والولايات المجاورة لها، باعتبارها قطبا يعرف انتشارا لهذه الصناعات.

وحسب ما جاء اليوم السبت في بيان لوزارة الصناعة، انه في إطار إعادة بعث وتنظيم فرعي صناعات النسيج والجلود في بلادنا، تنظم اللجنة الوطنية الاستراتيجية لهذين الفرعين الصناعيين، تحت رعاية وزير الصناعة وبإشراف والي ولاية تلمسان الجلسات الجهوية الثالثة حول واقع وآفاق تطوير الصناعات التحويلية للجلود وذلك يوم الاثنين 12 ديسمبر 2022، على مستوى قاعة المحاضرات للمجلس الشعبي الولائي لولاية تلمسان.

وستتخلل هذه الجلسات مداخلات حول أهمية جمع ومعالجة واستغلال المادة الأولية للجلود وكذا أثر الاستيراد للمنتوجات النهائية على تنافسية المنتوج الوطني وكيفيات حمايته، بالإضافة لعرض حول فرص التكوين في مهن صناعات الجلود المتاحة للشباب في المدونة الوطنية للتكوين المهني، يضيف المصدر الذي أكد أن هذا اللقاء سيكون “فرصة للتحسيس بضرورة توحيد وتضافر جهود كل الأطراف الفاعلة لاقتراح ووضع حيز التنفيذ حلولا عملية عبر حوار بناء وشفاف للنهوض بهذه الصناعات الإستراتيجية”.

وعلى هامش هذه الجلسات، من المرتقب التوقيع على مذكرة تفاهم لإنشاء ثاني تكتل للصناعات التحويلية للجلود ما بين المجمع العمومي للنسيج والجلود (جيتاكس) والمؤسسات الخاصة الرائدة في هذا المجال والجمعيات المهنية والمعهد الوطني للتكوين والتعليم المهنيين، بحسب الوزارة.

وتعتبر التكتلات الصناعية -يشير البيان- “فضاءات حوار وتشاور بامتياز تهدف لتعزيز التنسيق بين المؤسسات فيما بينها من جهة، وبين السلطات العمومية، من جهة أخرى، من أجل رفع تحدي تنافسية المنتوج الوطني عبر تطوير الابتكار وكذا الادماج والمناولة المحليين وتعزيز سلاسل القيم لكل الفروع الصناعية”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا