تسويق أكثر من 10 آلاف طن من البطاطا المخزنة خلال رمضان

0
666
البطاطا

أشرف المدير المركزي المكلف بضبط الإنتاج الفلاحي وتنميته، محمد خروبي، اليوم السبت، من ولاية بومرداس على انطلاق عملية إخراج من المخازن وتسويق وطنيا ما يزيد عن 10.000 طن من البطاطس ما بعد الموسمية المخزنة والموجهة للإستهلاك، بغرض تنظيم السوق وتفادي الندرة خلال شهر رمضان الداخل.

وقال خروبي، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، عقب إشرافه على استخراج جزء من المخزون المذكور بمزرعة “حاوشين” الخاصة ببلدية أولاد موسي، إن “هذه العملية الوطنية تندرج في إطار “تنفيذ” البرنامج القطاعي لضبط المنتجات الفلاحية واسعة الاستهلاك و”لتفادي الندرة وعدم استقرار الأسعار والمضاربة خلال الشهر الفضيل”.
وأضاف المتحدث أن “هذه العملية التي ستتم بشكل تدريجي حسب متطلبات العرض والطلب وتمس كل أسواق الجملة والجوارية المنتشرة عبر الوطن تعد الثالثة من نوعها وطنيا ابتداء من تاريخ 15 مارس الماضي وإلى نهاية الأسبوع الماضي، حيث تم استخراج وتسويق ما لا يقل عن 20.000 طن من البطاطس من أصل 50.000 طن مخزنة”.

وأوضح المصدر ذاته أن “عملية استخراج وتسويق منتوج البطاطس، الذي تم جنيه أواخر شهر أكتوبر الماضي وأدخل إلى المخازن شهر جانفي 2021 ترقبا لفترة الفراغ في الإنتاج المعروفة التي تمتد من شهر مارس إلى نهاية افر يل 34 تخص متعامل متعاقد مع الديوان الوطني للخضر واللحوم عبر 14 ولاية من الوطن”.
وأكد المدير أن “عملية استخراج وتسويق هذا المنتج الغذائي الحيوي تتم بشكل منتظم وعبر مراحل “إلى غاية نهاية شهر رمضان “تماشيا مع طلبات السوق والأسعار” المتداولة بـ”غاية الحفاظ على تنظيمها وتفادي الندرة والحفاظ على القدرة الشرائية “.

وبموازاة مع هذه العملية، يتواصل تزويد الأسواق وطنيا بشكل تدريجي بمنتج البطاطس الموسمية المبكرة الطازجة، التي انطلق جنيها شهر فيفري الماضي عبر ولايات مستغانم وسكيكدة وبومرداس إضافة إلى منتج البطاطس ما بعد الموسمية المنتشرة بالولايات الصحراوية خاصة منها مدينة وادي سوف.

وللإشارة فان أسعار البطاطس الموجهة للاستهلاك المتداولة حاليا عبر أسواق ولاية بومرداس تتراوح ما بين 45 و65 دج حسب النوعية عند بائعي التجزئة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا