المفكر اللبناني معن بشور يؤكد

مواقف الجزائر تجاه فلسطين أعادت الوهج لقضية العرب الأولى

0
44
أشاد المفكر اللبناني معن بشور بمواقف الجزائر بخصوص القضية الفلسطينية والتي أعادت الوهج لقضية العرب الأولى، خاصة في الأشهر الأخيرة، مؤكدا أنه منذ أن صار للجزائر ممثل في مجلس الأمن الدولي في مطلع هذا العام باسم المجموعة العربية والبعثة الجزائرية تطارد العدو الصهيوني بمشاريع وقرارات لوقف العدوان وإدانة الإجرام الصهيوني وإعلاء شأن فلسطين، مشيرا إلى أن نجاح الجزائر في مساعيها كان باهرا رغم بعض التعثرات الناجمة عن الفيتو الأمريكي الغربي.
وتوقف بشور عند آخر نجاحات الديبلوماسية الجزائرية في مجلس الأمن، وهو تبني المجلس بالإجماع مشروعاً جزائرياً لفتح تحقيق بقضية المقابر الجماعية في غزة التي ضمت الآلاف من المدنيين الفلسطينيين، لا سيّما في محيط مستشفى الشفاء ومستشفى ناصر وأشار إلى أن هذا التحقيق الذي سيكون بفضل الجزائر سيكشف بوضوح حجم جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية التي ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني ومن يمدّها بالدعم على أنواعه، متمنيا أن تنجح الجهود لكشف المسؤولين عن هذه المقابر الجماعية التي تشكل وصمة عار في جبين مرتكبيها وكل متواطئ معهم.
وفي نهاية منشوره على الفايسبوك، وجه المفكر اللبناني تحياته للجزائر شعبا وقوى حية وجيشا وحكومة ورئيسا، مؤكدا أنها أثبتت أنها على العهد الذي قطعه ثوارها يوم الاستقلال استقلال الجزائر لا يكتمل الاّ باستقلال فلسطين.
وكان مجلس الأمن اعتمد، الجمعة، بالإجماع، بيانا صحفيا بادرت به الجزائر، يدعو إلى إجراء تحقيقات فورية ومستقلة وشاملة وشفافة ونزيهة، لتحديد الظروف وراء هذه المقابر التي ما تزال تكتشف بقطاع غزة مظهرة الصورة الحقيقية والبشعة لآلة القتل الصهيونية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا