تفاصيل المجزرة المرورية بسيدي بلعباس

0
120

تسببت المجزرة المرورية التي وقعت صبيحة اليوم الخميس، بولاية سيدي بلعباس، في وفاة ثمانية أشخاص، خمسة منهم من نفس العائلة، وتتراوح أعمارهم ما بين 17 و42 سنة، وهم ذكور، بالإضافة إلى شقيقين ينحدران من ولاية عين تموشنت، وضحية أخرى من بلدية عين الترك ولاية وهران.

ويذكر أن جثث الضحايا حولت مباشرة صوب المصلحة المختصة الكائنة بالمركز الاستشفائي الجامعي الدكتور عبد القادر حساني بعاصمة الولاية، فيما سخرت مديرية الحماية المدنية الولائية لسيدي بلعباس ثلاث شاحنات نجدة وست سيارات إسعاف و35 عونا بمختلف الرتب العملية التي تمت تحت إشراف مباشر من المدير الولائي المقدم بريشي خالد.

للإشارة، فإن خمسة ضحايا من بين المتوفين ينتسبون إلى عائلتي بن حدو وهلال المنحدرتين من بلدية بلعربي في الوقت الذي تضمنت فيه قائمة القتلى على شقيقين ينحدران من بلدية حاسي الغلة التابعة لولاية عين تموشنت إضافة إلى ضحية أخرى من بلدية عين الترك غربي وهران بعد أن سبق للكل وأن اجتمعوا سهرة الخميس في حفل زفاف ببلدية بلعربي.

يذكر أن والي ولاية سيدي بلعباس مصطفى ليماني تنقل بمعية عدد من المسئولين إلى مكان الحادث، في وقت تعكف فيه السلطات الأمنية المختصة إقليميا على جمع أكبر عدد ممكن من المعطيات في إطار التحقيقات التي باشرتها لتحديد ملابسات الحادث المروع.

ن.سعيداني

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا