الجلسات الجهوية الأولى حول واقع وآفاق تطوير صناعات النسيج والجلود في الجزائر

0
38

نظمت اللجنة الوطنية الاستراتيجية المتعددة القطاعات لفرعي النسيج والجلود، بمقر المعهد الوطني للتكوين والتعليم المهني بالجزائر العاصمة، الجلسات الجهوية الأولى حول واقع وآفاق تطوير صناعات النسيج والجلود في الجزائر، بحضور حوالي 70 مشاركا ممثلا عن الوزارات المعنية ومنظمات أرباب العمل والجمعيات المهنية وأبرز المتعاملين الاقتصاديين العموميين والخواص وكذا الخبراء.

تمحورت أشغال هذه الجلسات التي أشرف على افتتاحها الأمين العام للوزارة، صلاح الدين بلبريك، حول النقاط الاتية:
 إبراز أهمية تكتلات المؤسسات (clusters) في تعزيز تنافسية الفروع الصناعية ودورها كفضاءات للتشاور ما بين المؤسسات والهيئات الرسمية وكذا كونها تنظيمات اقتصادية تساهم في ترقية المنتوج الوطني ومواجهة منافسة المنتوجات المستوردة،
 عرض تجربتي تكتلي الصناعات الكهربائية وصناعات المشروبات من أجل استنساخ تجربتهم في سبيل تنظيم فروع صناعات النسيج والجلود التي تعرف منافسة خارجية حادة وضعف التنسيق بين أطرافها الفاعلة لاسيما ما بين موردي المواد الأولية والمحولين الصناعيين، وضعف منظومة الجودة وشبكات التوزيع والتسويق وانتشار السوق الموازي…الخ،
 ترسيم انشاء التكتلين الذين تم الإعلان عن انشائهما بوزارة الصناعة بتاريخ 27 أكتوبر 2022، الأول لصناعات النسيج والثاني لصناعات الجلود وإبقاء الباب مفتوحا امام المتعاملين الراغبين في المشاركة فيهما، عبر تمكينهم من ابداء الرغبة في ذلك خلال الجلسات الجهوية الخمس المرتقبة قريبا.

 مناقشة عامة حول اهم المشاكل التي يواجهها متعاملو فرعي النسيج والجلود واقتراح الحلول الملائمة لها، حيث تمحورت اغلب المواضيع التي تمت مناقشتها حول النقاط الاتية:

مشاكل المواد الأولية والمدخلات وكذا المواد الكيمائية المستخدمة في عملية التحويل الصناعي،
ضعف التكوين ونقص اليد العاملة المؤهلة،
ضعف نظام الجودة والرقابة على السلع سواء المنتجة محليا او تلك المستوردة،
الاستيراد العشوائي والسوق الموازي واضرارهم على تنافسية المنتوج الوطني،
تأهيل هياكل التسويق والتوزيع،
تعزيز الشراكة ما بين المؤسسات،
ضرورة حصر طاقات الإنتاج المحلية وطبيعة المنتوجات لدراسة تقليص الواردات،
ضرورة انشاء مركز تقني لتعزيز الابتكار والبحث والتطوير،
دراسة جوانب الجباية والرسوم الجمركية المفروضة على المدخلات والمواد الأولية،
مناقشة إيجابيات تخصيص مناطق نشاط مصغرة لصناعات النسيج والجلود.
 الاتفاق على عقد جلسات جهوية حول صناعات الجلود بكل من ولايتي المدية وتلمسان على التوالي مع نهاية الشهر الجاري وفي النصف الأول من شهر ديسمبر القادم، وترشيح ولايات غرداية وبرج بوعريريج وبجاية لاحتضان جلسات جهوية حول صناعات النسيج.
 بعد الانتهاء من هذه الجلسات الجهوية تتولى اللجنة الوطنية للنسيج والجلود عقد جلسات وطنية بحضور كافة المشاركين لضبط النقاط الواجب ادراجها في التقرير النهائي وتسطير برنامج عمل التكتلين ومرافقتهم في المراحل الأولى للإنشاء من طرف وزارة الصناعة ليصبحا قطبا تشاور وحوار مع السلطات العمومية من جهة وكذا ركائز لبعث هذه الصناعات من جديد في بلادنا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا